Header Ads

نصائح للغوص في عالم ريادة الاعمال وبداية مشروعك

ads


السلام عليكم اخواني او بألاحرى رواد الاعمال 🙂
لقد قدمنا مقالة سابقة عرفنا فيها ريادة وقدمنا فيها صفات رواد الأعمال لمراجعتها من هنا ما هي ريادة الأعمال ؟
واليوم سنستعرض بعض النصائح يمكن ان تساعد أولئك الذين يرغبون أن يصبحوا رواد أعمال. أول شيء أودّ إخبارك إيَّاه لتحقيق تلك الرغبة هو: عليك أن تعلن عن نهاية حياتك الترفيهية والعطلات والنُّزه لأجلٍ غير مُسَمَّى! نعم، أعرف أنه أمر مُحزن بالنسبة لك، لكنها الحقيقة الواقعة :/
وكذلك اود ان اخبرك يجب ان تكون صبورا لتحقيق احلامك فيمكن ان يفشل مشروعك الاول وتشعر بالمأساة لهذا يجب التحلي بالصبر وعدم الاستسلام  وبدأ من جديد ومع الجُهْدِ والعزم سيتحقق حلمك ان شاء الله 😀
والان سنتعرف على النصائح :

1. تعرّف على نقاط القوة والضعف 


عندما تقرر أن تضع مشروعك على عاتقك، فإن الأمر الأكثر شيوعًا هو أن رائد الاعمال يعتقد أن فكرته رائعة ولا تحتاج إلى تعديل، دون أن يستشير أكثر من شخص. لكن ينبغي إخباركم أن من نرغب في استشارتهم ونصائحهم غالبًا ما يرحبون بكل من يركن إليهم، ولا سيما إذا كانت لديهم المزيد من الخبرة، التي من شأنها أن تساعدكم على معرفة نقاط القوة والضعف في عملك، ومِنْ ثَمَّ البحث عن فُرَصٍ جديدة.

2.  استثمار لتنفيد فكرتك :


هناك شركات ناشئة دخلت في عالم ريادة الاعمال حديثًا ووجدت مستثمر الأحلام لتحصل على مبالغٍ سخيَّة لبدء أعمالها التجارية. لكن لا تتوقع أنك ستتعرَّض لذلك أيضًا إذا بدأت في تنفيذ فكرتك على أرض الواقع. بينما يمكنك أن تُمَهِّدَ للأمر من خلال جهدك، وموهبتك، والتزام فريق التطوير بعملهم.

3. العرض الشفهي :


مفتاح جذب الاستثمارات. من المهم جدًا أن تكون فكرتك واضحة وموجزة حتى لا يفقد السامعون اهتمامهم ويتشتَّتُون. ربما يبدو الأمر صعبًا في البداية، لكن مع محاولتك لإثبات قوة فكرتك/منتجك/شركاتك دون عصبية في حديثك عن ذلك؛ سيظهر لك من يثق فيما تقول ليستثمر معك أمواله.

4. تعرف على السوق وبيئة العمل :


قبل البدء في أي مشروع ناشئ، يجب على المرء أن يفهم البيئة التي يرغب في الدخول إليها، وأن يستثمر وقته للتعرف على السوق الذي سيعمل من خلاله. هذه الدراسة مهمة جدًا لكل من يدخل عالم ريادة الاعمال حديثًا؛ والسبب هو تقديم الحلول المناسبة لجمهور عملاءك المستقبليين فيما بعد، أو على الأقل لعددٍ كبيرٍ منهم. وهكذا، فإن فرصة تطوير منتجك يمكن أن تكون أكبر وأكثر واقعية، وتولّد المزيد من الأرباح.

5.فريق عمل ممتاز :

عندما يبدأ مشروعك في النموّ، فإن الفضل يعود أولًا لله عز وجل، ثم إلى روّاد الأعمال، لا للفكرة في حدِّ ذاتها، وهذا ما لا يعرفه البعض. ومع ذلك، فإن رائد أعمال وحده لا يمكن أن يقوم بكل شيء. لذلك، ومن أجل إنشاء فريق عمل ممتاز؛ سنجد أننا بحاجة إلى أشخاصٍ مُلتَزِمين. وإذا كنت مبتدئ في ريادة الاعمال ولا تدري كيف تكوّن فريق عمل ناجح، نصيحتي في ذلك هي: ابحث عن المتخصصين الذين لديهم قدرات القيادة؛ لتتأكد أنهم سيلتزمون بالعمل، وسيعرفون ما يجب القيام به في اللحظات الحرجة.

ليست هناك تعليقات