Header Ads

تفادي الإرهاق أثناء التدوين

ads
لم يعد التدوين في أيامنا هذه مجرد هواية، بل أصبح أشبه بمهمة متكاملة من أجل الحصول على قدر من المال في خضم الجو التنافسي مع المدونين الآخرين . فلِكي تبرز وتتألق، أنت في حاجة إلى الكثير من التفاني في العمل وقدر كاف من الصبر اللذان يمكن أن ينتهيا بفقدانك الكثير من الطاقة وشعورك بالإرهاق وكأنك مشيت على قدميك ليوم كـامل.
في هذا الموضوع، سنلقي نظرة على بعض الخطوات العملية التي قد تساعدك على البقاء بعيدا عن الإجهاد حين قيامك بمهام التدوين وإدارة مدونتك على نحو فعال، دون الشعور بالإرهاق على الإطلاق :

اكتب عن الموضوع الذي تحبه :

 إن السبب الأول الذي يجعل المدونين يواجهون صعوبات في الكتابة في مدوناتهم هو أنهم لا يبقون تركيزهم منصبا على المواضيع المحببة إليهم، ويحاولون كتابة مقالات عن جميع المواضيع التي يعتقدون أنها قد تكون مربحة لهم بهدف استغلال جميع الفرص الممكنة.
قد لا تكون هذه الفكرة سيئة بالضرورة، لاسيما إذا كنت تتوفر على المهارات المطلوبة والحماس والمعرفة بكل أنواع المواضيع، لكن كتابة محتويات كثيرة عن مواضيع غامضة بالنسبة لك قد ينتهي بك محبطا ومعرضا للإرهاق في وقت قريب جدا.
من المؤكد أنه قد سبق لك أن سمعت المدونين البارزين يحثون على الكتابة عن أي شيء تتحمس له دون ملاحقة المـال، بالقيام بذلك، لن تشعر أبدا بالضغط الناتج عن ضرورة الإتيان بمحتوى جديد على أساس منتظم، كما أن الأموال ستنهمر عليك تلقائيا إذا واصلت العمل بجد.

خصص وقتا لمختلف المهام :

ادخــار قدر معين من الوقت في كل يوم لكل مهمة ذات صلة بالتدوين، كفيل بإبقائك في منأى عن تشتت الانتباه أثناء العمل على مدونتك وعن الإجهــاد الذي يجعلك غير قادر على إتمام كل ما قد قررت فعله مسبقا.
بدلا من تفحص بريدك الإلكتروني وقراءة تلقيمات الويب (Feeds) وتحليل إحصائيات مدونتك في الكثير من الأحيان، حــاول أن تنهي كل أنشطتك المهمة أولا، لأنها تعتبر الشيء الأساسي لنمو وازدهار مدونتك، ليس هذا فحسب، إن كانت لديك عادة زيارة مدونات منافسيك وتفحصها وكذا تتبع حركاتهم باستمرار في صفحات نتائج محركات البحث، فتوقف عن القيام بذلك حالا.
الطريقة المثالية لتخصيص الوقت، هي عبر محاولة تخصيص ساعة – على سبيل المثال – للكتابة وساعة لإنجاز المهام الأخرى التي لا تقل أهمية عن الأولى، كإنشاء روابط خارجية لمدونتك – باكلينكس – ونشر مدونتك بمدونات تحمل نفس تخصص مدونتك.

استعن بمدونين آخرين :

إذا كنت تقوم بوظيفة يومية وتجد صعوبة في تخصيص وقت لمدونتك، فعليك التفكير في الاستعانة بخدمات مدونين آخرين في بعض مهام التدوين ككتابة المقالات وإنشاء الروابط الخارجية أو التواصل الاجتماعي.
يمكنك توظيف مدونين بمدونتك بمقابل مادي ليسدوا فراغ غيابك، حيث يمكنك البحث عن مدونين في مواقع التوظيف أو المنتديات المتخصصة في تطوير المواقع، مثل ترايدنت وسوالف، إلى جانب مواقع التوظيف الجانبية التي يتوفر بها مدونون عرب مثل Elance أو حتى موقع خمسات الذي يمكنك أن تجد فيه كُتابًا في مختلف المجالات.

اسمح للزوار بنشر مشاركاتهم :

نظرا لامتناع البعض منا عن الاستعانة بخدمات كتاب بمقابل مادي -خاصة المدونين المبتدئين الذين لم يكسبوا عبر التدوين مالا بعد- فإنه يمكنك السماح للمدونين الآخرين بتقديم محتويات فريدة من نوعها على صفحات مدونتك مقابل Backline واحد أو أكثر.
إن هذا من شأنه أن يؤدي إلى ما يسمى تبادل المنافع ؛ حيث أن المدون الزائر سيرغب في الحصول على Backlinks والتقدير في حين أنك تريد الحصول على تدفق المحتوى مجانًا في مدونتك. حاليا، أصبح استخدام هذه الاستراتيجية ناجحا من قبل معظم المدونين.
قبل أن تبدو لك هذه الطريقة حلا نهائيا، عليك أن تتأكد أن ترتيب بيج رانك مدونتك يبلغ 2 على الأقل، قبل أن يُقبل عليها المدونون. كما عليك أن تكون حريصا على عدم قبول الكثير من مشاركات الزوار مع محاولة كتابة المقالات بنفسك بشكل دائم إذا ما كنت تريد أن تؤثر في نفوس جمهورك من القراء.

وفر بعض المقالات لوقت الضرورة :

كلما توفرت على وقت فراغ، حاول كتابة بعض المقالات التي يمكن أن تكون في متناول يديك في حال كنت غير قادر على الكتابة في الأيام الأخرى نظرا لضيق الوقت، فعندما يحصل هذا، ما عليك سوى جدولة هذه المقالات لضمان الحفاظ على وتيرة نشر منتظمة على مدونتك، حتى لا يصاب قراؤك بخيبة الأمل في انتظار حصولهم على محتويات جديدة على مدونتك.
حاول مثلا تخصيص الفترة الصباحية من يوم عطلتك لكتابة مثل هذه المقالات، والاحتفاظ بها لحين اضطرارك إلى السفر مثلا أو انشغالك بالعمل على سبيل المثال.
هذه الخطوات ستكون سندًا لك للبقاء في منأى عن الإجهاد عند التدوين. يمكنك دمجها مع بعض الأساليب الإبداعية الأخرى لتساعد نفسك على الاسترخاء خلال المواقف المجهدة. هذه الخطوات ستساعدك على عدم الوقوع في سياسة التسويف التي ستؤدي إلى تراكم العمل عليك، وتصبح بالتالي غير قادر على الوصول إلى هدفك، وهو البقاء بعيدا عن الإجهاد.

ليست هناك تعليقات