Header Ads

شبكة مجهولة جديدة لتصفح الإنترنت بأعلى سرعة

ads

طور باحثون تقنيون طريقة جديدة لتصفح الإنترنت بقدر أعلى من السرعة، ودون تتبع من أي من المتطفلين، من خلال إخفاء البيانات التي تتسبب في إبطاء عملية التصفح بالكامل، كما ورد على شبكة بي بي سي.
وبما أن عملية تصفح الإنترنت بواسطة الشبكات المجهولة تتسم بالبطء في معظم الأحيان بسبب الحاجة لتشفير كافة البيانات عدة مرات خلال نقلها، فقد طور الباحثون تقنية “هورنت”، التي تغني عن ذلك كله، وتسهل عملية نقل البيانات، حيث تعمل بسرعة 93 جيجابايت في الثانية.
وتشبه “هورنت” في عملها تقنية شبكة “تور” المجهولة، التي يكثر الاعتماد عليها في الفترة الأخيرة في تصفح الإنترنت لتفادي التعقب، ولكنها تتسم بالبطء النسبي، نظرا لكونها تحتاج إلى تشفير البيانات أكثر من مرة، وهذا ما تغلبت عليه التقنية الجديدة.
وتتفوق “هورنت” على “تور” في ميزة أخرى، وهي التغلب على مشكلة محدودية عدد مستخدميها في بعض الأحيان، وذلك من خلال تغيير الطريقة التي تتعامل بها مع المعلومات المتعلقة بطرق انتقال البيانات.

ليست هناك تعليقات